قصر إبراهيم

قصر إبراهيم الأثري، المعروف أيضًا باسم قلعة إبراهيم أو قصر الكوت أو قصر القبة، يعتبر أحد أهم المواقع التاريخية في مدينة الأحساء بالمنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية. يقع هذا القصر شمال الكوت، وكان المقر الرئيسي لحامية الدولة العثمانية في إقليم الأحساء في الهفوف، والتي كانت تابعة للبصرة في ذلك الوقت.

سيطر عليه الملك عبد العزيز آل سعود في 13 إبريل عام 1913م أثناء ضمه للأحساء. بدأ بناء القصر ومسجد قبة عام 1571م، ثم تم توسيعه ليشمل القلعة والسجن والحمامات التركية. أنهت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مراحل الترميم في جميع أجزاء ومرافق القصر في مارس 2019م، مما شمل إعادة بناء الأجزاء المتهالكة ودهان المباني وتصليح وتسوية الساحة المقابلة للقصر لتكون مقرًا لإقامة الفعاليات والمهرجانات السياحية.

يغطي قصر إبراهيم مساحة كبيرة تبلغ حوالي 16900 متر مربع، ويمزج بين البنية الإسلامية والعسكرية. يتميز ببنائه الضخم ومشارفه العلوية التي تعطيه شكل القلاع العريقة، والمسجد فيه رائع في نقوشه وبنائه. يتألف طراز القصر المعماري من الطراز الديني والعسكري.

الخريطة

Shares:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *