افضل اماكن سياحية في سياتل، تعتبر مدينة سياتل واحدة من الوجهات السياحية الرائعة في العالم، حيث تجمع بين جمال الطبيعة وروعة المعمار، مما يجعلها محطة جذب للزوار من مختلف أنحاء العالم. إذا كنتم تتطلعون إلى قضاء وقت ممتع واستكشاف معالم سياحية فريدة، فإن سياتل هي الوجهة المثالية. سنقدم في هذا المقال نظرة عن كثب على بعض أبرز الأماكن السياحية في هذه المدينة الساحرة.

افضل اماكن سياحية في سياتل

1. سبيس نيدل أو إبرة الفضاء

تعتبر إبرة الفضاء أو “سبيس نيدل” واحدة من أبرز المعالم البارزة في منطقة شمال غرب المحيط الهادئ، حيث تشكل رمزًا فخريًا لمدينة سياتل في ولاية واشنطن الأمريكية. هي بمثابة برج يمتد نحو السماء، يحمل في طياته تاريخ المدينة وروحها الحديثة.

تم تصميم سبيس نيدل لأول مرة في إطار معرض العالم لعام 1962 الذي أقيم في سياتل، وكانت الهيكل الفولاذي الأيقوني الذي يشبه إبرة قرصا يلامس السماء، مع منصة دائرية في الأعلى. يعتبر البرج اليوم نقطة جذب رئيسية للسياح وسكان المدينة على حد سواء.



2. حديقة حيوان وودلاند بارك

تعتبر حديقة حيوان وودلاند بارك واحدة من الأماكن الرائعة في مدينة سياتل، حيث تجمع بين جمال الطبيعة والتنوع البيولوجي للحياة البرية. تقع الحديقة في حي فيني ريدج، وتعتبر مركزًا مميزًا للحفاظ على الحياة البرية وتوفير تجربة فريدة للزوار.

تأسست حديقة حيوان وودلاند بارك بهدف الحفاظ على التنوع البيولوجي وتوفير بيئة طبيعية للحيوانات. حققت الحديقة العديد من الإنجازات في مجال الرعاية والحفاظ على الحياة البرية، مما جعلها واحدة من الوجهات المحبوبة للعائلات والزوار.



3. حديقة زجاج تشيهولي

يشكل متحف حديقة تشيهولي واحدًا من المعالم الفنية البارزة في قلب مدينة سياتل، حيث يتيح للزوار الغوص في عالم الزجاج الرائع والمذهل. يتألف المتحف من بيت زجاجي يتميز بتصميمه الفريد، إضافة إلى حديقة جميلة ومعارض داخلية، ويوفر تجربة فنية لا مثيل لها.

تأسس المتحف لعرض مجموعة فنية من الزجاج الرائعة، والتي تعود إلى الفنان الأمريكي المشهور ديل تشيهولي. يمكن للزوار استكشاف تفاصيل مذهلة من خلال المنحوتات الزجاجية الكبيرة والمعلقة التي تملأ المعرض بأكمله. تتناغم الألوان والأشكال في هذه الأعمال الفنية لتخلق تجربة تشعرك وكأنك داخل لوحة فنية حية.



4. متحف ثقافة البوب

يشكل موبوب، الذي كان يعرف سابقًا باسم متحف EMP، واحدًا من أبرز المعالم الثقافية في سياتل. يتخذ هذا المتحف غير الربحي رسالة تقديم فهم عميق وتفاعلي للثقافة الشعبية المعاصرة. تأسس المتحف في عام 2000 على يد المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت، بول ألين، كمشروع موسيقى تجريبي.

منذ إنشائه، نظم موبوب عدة معارض تجوب الولايات المتحدة وتتسم بالتنوع والابتكار. يعكس المتحف مفهومًا فريدًا لثقافة البوب، ويجمع بين الموسيقى والخيال العلمي والفنون والتكنولوجيا في تجربة متكاملة.

كان المتحف يُعرَف سابقًا بمشروع الموسيقى التجريبي ومتحف الخيال العلمي وقاعة المشاهير (EMP|SFM)، ولكن في نوفمبر 2016، تم تغيير اسمه إلى موبوب. يقدم المتحف العديد من البرامج العامة، بما في ذلك ساوند أوف! وعروض 21 وتحت المعركة بين العصابات، ويستضيف مؤتمر البوب الذي يجمع بين الأكاديميين والنقاد والموسيقيين.



5. سوق بايك بليس

سوق بايك بليس يعتبر واحدًا من أبرز الأسواق الفريدة والمزدهرة، حيث يُعَدُّ واحدًا من أهم الوجهات التي يستمتع بها عشاق التسوق والطعام في الهواء الطلق. يقع هذا السوق المزارعين الخارجي في قلب المدينة، ويُعَدُّ واحدًا من أماكن الجذب السياحي التي تحظى بشعبية كبيرة، حيث يتوافد إليه تسعة ملايين زائر سنويًا.

يتميز سوق بايك بليس بتنوعه الرائع من المنتجات الطازجة والعالية الجودة. تتضمن الأكشاك والمتاجر في السوق مجموعة واسعة من الخضروات والفواكه العضوية، إلى جانب تشكيلة متنوعة من الأسماك الطازجة، واللحوم اللذيذة، والدواجن الطازجة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للزوار الاستمتاع بتجربة تناول الطعام في المطاعم المحلية الموجودة في السوق.



6. أكواريوم سياتل

يقدم سياتل أكواريوم تجربة فريدة تفاعلية، حيث يتمثل هدفه في توفير فهم أعماق البحار وحياة الكائنات البحرية بشكل ممتع وتعليمي. يشتمل الأكواريوم على مجموعة متنوعة من الأحواض والتحف التي تعكس التنوع البيئي للمحيطات والبحار حول العالم.

من بين المعروضات البارزة في سياتل أكواريوم هي أحواض الاستوائيات الغنية بالألوان، حيث يمكن للزوار مشاهدة الأسماك الاستوائية الرائعة والشعاب المرجانية الرائعة. كما يمكن للزوار التفاعل مع فعاليات التغذية والتعلم من خلال العروض التعليمية التي تُقام بشكل منتظم.



7. عجلة سياتل الكبرى

تعتبر عجلة سياتل الكبرى واحدة من الأماكن السياحية الرائعة في مدينة سياتل، حيث تجسد هذه العجلة الهيكلية الضخمة إحدى أبرز الرموز في سماء المدينة. تحظى العجلة بشهرة واسعة لجمالها والمناظر الخلابة التي تقدمها للزوار أثناء رحلتهم في الهواء.

تعتبر عجلة سياتل الكبرى الثالثة من نوعها في الولايات المتحدة الأمريكية، وهي تشكل قطعة معمارية فريدة تبرز في سماء المدينة. يتميز تصميم العجلة بالدقة والابتكار، حيث تعتمد على تقنيات هندسية حديثة لضمان تجربة آمنة وممتعة للزوار.

تعتبر جولة على عجلة سياتل الكبرى تجربة لا تُنسى، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بمناظر خلابة لمدينة سياتل والمناطق المحيطة بها. يمكن أن تمتد الرؤية إلى جبال الأوليمبيا وخليج بويغيت، مما يخلق لحظات سحرية تظل خالدة في ذاكرة الزائرين.



8. متحف الفن في سياتل

يعد متحف سياتل للفنون واحدًا من الوجهات الفنية البارزة في مدينة سياتل، واشنطن، الولايات المتحدة. يضم المتحف ثلاث منشآت رئيسية في مناطق متنوعة من المدينة، مما يوفر للزوار تجربة متنوعة ومثيرة للاكتشاف الفني.

المنشأة الرئيسية للمتحف تقع في وسط مدينة سياتل، وتعتبر واحدة من أبرز المعالم الثقافية في المنطقة. يتنوع المعرض فيها بين الفنون التقليدية والمعاصرة، مع مجموعة متنوعة من اللوحات والمنحوتات التي تمثل مختلف التيارات الفنية.



9. برج سميث

يمتد برج سميث ليتسع لـ 38 دورًا، ويعتبر أحد أقدم ناطحات السحاب في المدينة، حيث تم افتتاحه في العام 1914. يتميز البرج بتصميمه الفريد الذي يجمع بين الطابع الكلاسيكي والأسلوب الفني الحديث، مما يجعله جذابًا لعشاق العمارة والفن.

برغم تاريخه الطويل، إلا أن برج سميث لا يزال يشكل وجهة رائعة للسياح في وقتنا الحالي. يمكن للزوار التمتع بإطلالات خلابة على مدينة سياتل والمناطق المحيطة من منصة المراقبة في الطابق العلوي، حيث يمكنهم التقاط لحظات لا تُنسى.

من الملفت أيضًا أن برج سميث يعتبر موقعًا للفعاليات والأنشطة الثقافية. يُقام فيه معارض فنية وفعاليات اجتماعية، مما يضيف إلى جاذبيته كوجهة سياحية.


الخريطة

10. مركز علوم المحيط الهادئ

يشكل مركز علوم المحيط الهادئ في مدينة سياتل واحدًا من أبرز المعالم الثقافية والتعليمية في المنطقة، حيث يتيح للزوار فرصة استكشاف عجائب العلوم والمحيط بطريقة مثيرة وتفاعلية. يمتد هذا المتحف العلمي الضخم على مساحة تزيد عن 30 ألف متر مربع، ويقع داخل مركز سياتل سنتر، مما يجعله وجهة مثالية للسياح والمهتمين بالعلوم.

تحظى هذه الوجهة العلمية بشعبية واسعة بفضل مجموعتها المتنوعة من المعارض التفاعلية والأنشطة التعليمية التي تستهدف جميع الأعمار. يستمتع الزوار بفهم عميق للعلوم من خلال تجارب تفاعلية تشمل مواضيع مثل الطاقة المتجددة، وعلم الفلك، وعلم الأحياء البحرية.

تعتبر إحدى الجوانب المميزة للمركز تقديمه لبرامج تعليمية تفاعلية وورش عمل تشمل مختلف المواضيع العلمية المثيرة. يعمل فريق من المختصين على توجيه الزوار وتوفير شروح وافية للمعارض، مما يزيد من قيمة الزيارة ويثري المعرفة.



في ختام هذا المقال، يظهر وضوحًا أن سياتل تجمع بين التاريخ والحاضر، وتقدم تجربة سياحية ممتعة ومتنوعة لكل زائر. سواء كنتم تستمتعون بالفنون، أو الطبيعة، أو التسوق، ستجدون في سياتل ما يلبي توقعاتكم ويمنحكم ذكريات لا تُنسى. لذا، لا تترددوا في زيارة هذه المدينة الرائعة واكتشاف سحرها الفريد.

Shares:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *