افضل اماكن سياحية في النمسا، فيما يلي مقالٌ يستكشف أفضل الأماكن السياحية في النمسا، هذا البلد الذي يشتهر بجمال طبيعته الخلابة وتاريخه الغني وثقافته الفريدة. من جبال الألب الشاهقة إلى المدن التاريخية الساحرة، تقدم النمسا مجموعة متنوعة من الوجهات التي تستحق الاستكشاف.

افضل اماكن سياحية في النمسا

1. قصر شونبرون

قصر شونبرون يشكل واحداً من رموز التراث الثقافي العالمي، وهو واحد من أهم معالم الجذب السياحي في النمسا. يعكس هذا القصر في تصميم غرفه السكنية والحكومية، بالإضافة إلى الأثاث والديكورات الأصلية، أسلوب حياة الإمبراطورية في فيينا. تحيط بالقصر متنزهات وحدائق تتميز بالطابع الباروكي الفريد، مما يجعلها منطقة ترفيهية محببة لسكان فيينا وزوارها.

بما يضم أكثر من 1444 غرفة، يُعتبر قصر شونبرون واحداً من أهم المعالم المعمارية والثقافية والتاريخية في النمسا. ومنذ منتصف الخمسينيات من القرن العشرين، أصبحت هذه المنطقة نقطة جذب سياحية رئيسية، حيث يتوافد الزوار من جميع أنحاء العالم لاستكشاف جمال القصر وروعة حدائقه.

الخريطة

2. قلعة هوهن ويرفن

تمتاز قلعة هوهن ويرفن بجاذبيتها الساحرة، مثل قصص الخيال، بتصاميمها الباروكية الجميلة. تعود تاريخ هذه القلعة إلى العصور الوسطى في القرن الحادي عشر، حيث بُنيت على منحدر مرتفع يبلغ ارتفاعه 623 متراً، مما يمنحها إطلالة رائعة على مدينة ويرفين النمساوية. في الماضي، كانت المدينة تستخدم لأغراض الدفاع ضد الهجمات، ولكن اليوم أصبحت وجهة سياحية شهيرة تجذب السياح والمحليين على حد سواء.

تُعتبر قلعة هوهن ويرفن مكاناً مثالياً لاستكشاف تاريخ المدينة، حيث يمكن للزوار التجول داخلها واستكشاف معارض الأسلحة القديمة التي تضمها، بالإضافة إلى زيارة متحف الصقور النمساوية الذي يُعتبر الأول من نوعه. تعد هذه الزيارة فرصة مثالية للتعرف على الثقافة والتاريخ الغنيين للمدينة والمنطقة المحيطة بها.

الخريطة

3. ملاهي براتر

تعتبر ملاهي براتر واحدة من أشهر الحدائق الترفيهية العامة في فيينا، النمسا، ولكنها ليست مجرد ملاهٍ، بل تضم أيضًا حديقة شتادبارك المجاورة، التي تُعتبر واحدة من أجمل الأماكن في العالم وتقع في قلب فيينا الطبيعي. تقدم هذه الملاهي الرائعة لزوارها تجربة فريدة، حيث تتضمن عجلة عملاقة وتاريخية أُقيمت في عام 1827، وتبلغ ارتفاعها 65 مترًا، مما يمنح الزوار منظرًا بانوراميًا رائعًا لمدينة فيينا.

بالإضافة إلى العجلة العملاقة، تحتوي الملاهي على العديد من المعالم السياحية والألعاب المسلية، مثل الكاروسيل وقاعات المرايا والضحك، وقطارات الأشباح، والأفعوانيات الصغيرة، وغيرها الكثير. تجمع هذه الملاهي بين التسلية والتاريخ، وتوفر تجربة ممتعة ومثيرة للزوار من جميع الأعمار. إنها وجهة سياحية لا يمكن تفويتها لمن يزور فيينا، حيث يمكن للزوار قضاء ساعات ممتعة ومليئة بالمرح في هذه الوجهة الساحرة.

الخريطة

4. كنيسة تشارلز

تعتبر كنيسة تشارلز واحدة من أبرز الكنائس في النمسا، وتقع في قلب مدينة فيينا. تعود أصولها إلى القديس تشارلز بوروميو الشهير، وقد شُيدت هذه الكنيسة العظيمة على يد السيد فيشير فون إيرليش ونجله، لتصبح واحدة من أهم المعالم الدينية والتراثية في المدينة.

تم تصميم الكنيسة على الطراز الباروكي الشهير، الذي كان متفردًا في ذلك الزمان، وقد أضافت جماليات هذا الطراز للكنيسة سحرًا خاصًا. وتُعتبر الكنيسة مكانًا مقدسًا للإمبراطور تشارلز السادس، الذي نذر بناءها إذا ما شُفي من مرض الطاعون الذي كان يجتاح البلاد في القرن الثامن عشر.

وفعلاً، بعد شفائه من المرض في عام 1713، قام ببناء الكنيسة كمظهر لامتنانه. وفي عام 1738، تم تسليم الكنيسة إلى فرقة جنود مدينة مالطا، ولكن سرعان ما أعلنت الإمبراطورية تحويلها إلى وقف خاص.

الخريطة

5. متحف التاريخ الطبيعي

يُعتبر متحف التاريخ الطبيعي في فيينا واحدًا من أكبر المتاحف والمؤسسات البحثية غير الجامعية في النمسا. يقع في قلب مدينة فيينا، ويعتبر مركزًا مهمًا للتميز في مجالات العلوم الطبيعية. يضم المتحف أكثر من 30 مليون كائن متاح لأكثر من 60 عالمًا، بالإضافة إلى العديد من الباحثين الضيوف الذين يقومون بإجراء الأبحاث الأساسية في مختلف المجالات المتعلقة بالعلوم الإنسانية وعلوم الأرض وعلوم الحياة.

تتميز مقتنيات المتحف بتنوعها الهائل، حيث تضم مجموعة كبيرة من الهياكل العظمية للديناصورات والنيازك، وتشمل أيضًا مجموعة كبيرة من الحشرات من جميع أنحاء العالم. يعد زيارة متحف التاريخ الطبيعي تجربة تعليمية وترفيهية مثيرة، حيث يمكن للزوار استكشاف عجائب الطبيعة وفهم التطورات الطبيعية عبر العصور.

الخريطة

6. برج بيراميدنكوغل

يتصاعد برج بيراميدنكوغل 100 متر نحو السماء، مما يجعله أعلى برج مراقب خشبي في العالم. يقدم البرج الخشبي إطلالة بانورامية بزاوية 360 درجة على بحيرات وجبال كارينثيا الرائعة، ويتضمن البرج العديد من التقنيات المتقدمة في مجال الأخشاب، التي تم تقديمها من كارينثيا.

يتألف البرج من 16 عمودًا ضخمًا من الخشب اللامنحوت يتم ترتيبها بشكل نصف قطري متجه نحو الأعلى كـ “هيكل سلة”. تم تثبيت منصتي مراقبة على قمة الهيكل، والتي يمكن الوصول إليها عبر 441 درجة أو المصعد البانورامي. من ارتفاع يبلغ حوالي 50 مترًا، يأخذك أطول منزلقة في أوروبا إلى أسفل. بعد افتتاحه في عام 2013، فاز برج بيراميدنكوغل بجائزة بناء الأخشاب في كارينثيا في نفس العام. والآن، بعد عشر سنوات من بنائه من قبل روبنر هولتسباو، لا يزال البرج يقف مذهلاً، حيث أسعد أكثر من 3 ملايين زائر.

الخريطة

7. قطار الكهف

تم بناء Grottobahn الصغيرة أو “قطار الكهف” في عام 1906، حيث يأخذك في رحلة عبر جبل ستورم إلى عالم الأقزام والتنانين، وبكلمات زائر واحد “موسيقى تبدو كأنها لعيد الميلاد يُغنى بها من قبل أطفال يتحدثون بأصوات مخيفة”. يدور القطار حول الدائرة ثلاث مرات، حيث يُظهر مجموعة من المشاهد مثل “الأقزام والأقزام يصطادون، ويتورطون مع الحشرات العملاقة، ويتلهون، ويتصرفون بشكل عام كما تتوقع من الأقزام الحدائق ذات المظهر الوحشي”. في الرحلة الثانية، يتم عرض إعدادات أخرى، بما في ذلك بعض التحنيط القديمة وربما تكون عمرها قرنًا.

أخيرًا، في الرحلة الثالثة، يتم تشغيل الأضواء الملونة، وفي نهاية الرحلة، ينفث التنين، الذي يعمل كرأس للقطار، بخارًا. في الطابق السفلي، تحت رحلة القطار، هناك نسخة مصغرة من لينز في حوالي عام 1900، بالإضافة إلى عدد من المناظر الطبيعية الخيالية، بما في ذلك النوم الجميل في نعش محاطة بالأقزام السبعة ومنظر غريب نوعًا ما لهانسل وجريتيل خارج منزل الخبز المحترق.

الخريطة

8. حديقة حيوانات سالزبورغ

تُعتبر حديقة حيوانات سالزبورغ هيلبرون واحدة من أجمل المعالم السياحية الترفيهية في سالزبورغ. تضم المزرعة الحيوانات المنزلية وحيوانات البراري والبحرية في موطن طبيعي جميل. تضم الحديقة حوالي 1200 حيوان وأكثر من 140 نوعًا بحريًا.

عند زيارة الحديقة، ستتمكن من رؤية مجموعة متنوعة من الحيوانات، بما في ذلك وحيد القرن الأبيض، والنمور، والنسور الحرة، والباندا، والبط، والمزيد. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للزوار الاستمتاع بنظرة فريدة لتنوع الحياة البرية من مناطق مختلفة مثل أوراسيا وأمريكا الجنوبية وأفريقيا.

الخريطة

9. متنزه البيئة الجبلية

متنزه البيئة الجبلية في إنسبروك (Alpenzoo Innsbruck)، المعروف بـ “حديقة الحيوانات الجبلية”، هو حديقة حيوانات نمساوية تقع في مدينة إنسبروك وتعرض فقط الحيوانات الأصلية لجبال الألب.

تحتوي مجموعة الحديقة على أنواع نادرة نادرًا ما تُعرض في الحدائق الحيوانية، مثل طيور التيشودروم، والصراصير، والعصافير، والبوم والعديد من الحيوانات الجبلية الأخرى. يقع الحديقة على ارتفاع 750 متر فوق مستوى سطح البحر، ويمكن الوصول إليها عن طريق التلفريك “هونغربورغبان”.

الخريطة

10. حديقة إنسبروك كورت

تُعتبر حديقة انسبروك كورت واحدة من أهم معالم السياحة في انسبروك، وتُعد أحد أبرز الحدائق في المدينة. توفر الحديقة العديد من الأنشطة الترفيهية الممتعة، ولكن البداية المثالية هي استكشاف أرجائها الجميلة والتمتع بمشاهدة الطبيعة الخلابة التي تحيط بها.

خلال جولتك في الحديقة، ستلاحظ توفر العديد من المقاعد المريحة المنتشرة في جميع أنحائها، حيث يمكنك الجلوس والاسترخاء في أي وقت تشاء.

ستستمتع بمشاهدة إطلالة الحديقة الفريدة على نهر الإن، وستمنحك الأجواء الساحرة في الحديقة الطاقة الإضافية لممارسة الأنشطة الرياضية، مثل المشي في الممرات المخصصة أو استخدام الأجهزة الرياضية المجانية المتاحة.

الخريطة

في الختام، تعتبر النمسا واحدة من أجمل الوجهات السياحية في العالم، حيث تجمع بين جمال الطبيعة الخلابة والتاريخ الغني والثقافة الرائعة. من جبال الألب الساحرة إلى المدن القديمة الساحرة والقلاع الرائعة، تقدم النمسا تجربة سياحية لا تُنسى للزوار من جميع أنحاء العالم. سواء كنت تبحث عن مغامرات في الطبيعة أو استكشاف المعالم التاريخية أو الاستمتاع بالثقافة الفنية والموسيقية، فإن النمسا تقدم كل شيء.

Shares:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *